حسين الشيخ أمين سر اللجنة التنفيذية في واشنطن، لماذا؟

ورقة سياسية بعنوان حسين الشيخ أمين سر اللجنة التنفيذية في واشنطن، لماذا؟

 

بدايةً، شكلت الدعوة التي تلقاها السيد حسين الشيخ -أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية – العديد من التساؤلات الشكلية والجوهرية، حول ملابسات الدعوة والزيارة وأهدافها المرئية والمطمرة، وعناوين أخرى. فالدعوة تتم لأمين سر اللجنة التنفيذية التي تغلق واشنطن مكاتبها وتصنفها في قائمة الارهاب، والتي لم يكن إعادة فتح مكتب منظمة التحرير في واشنطن على جدول أعمالها.

وإذا كانت الزيارة والعناوين والموضوعات التي بحثها حسين الشيخ، تصب في مقولة “تكريس وتدعيم السيد حسين الشيخ كخليفة محتمل للرئيس عباس”، فإن هذه الفرضية التي تشكل لدى العديد من المحللين والمطلعين تحصيل حاصل، وتعكس في جوهرها هندسة التوريث بين الرئيس محمود عباس، وكل من تل أبيب وواشنطن.

بقلم أ. ناصر عليوة